اخبار السعودية

الرئيس التنفيذي لمجموعة stc: قيمة التماسك والتضحية والحركة ونهضة التنمية الشاملة

الرئيس التنفيذي لمجموعة stc م. العليان بن محمد الوتيد ، هنأ خادم الحرمين الملك سلمان بن عبد العزيز ، وولي عهده رئيس مجلس الوزراء الأمير محمد بن سلمان ، وشعب السعودية ، بمناسبة نجاحه.

وأكد أن الاحتفال بتأسيس الإمام محمد بن سعود للدولة السعودية الأولى – رحمه الله – تأكيد على العمق التاريخي للمملكة وتميزها وتنوع تراثها الحضاري والثقافي. وهو تتويج للجهود الكبيرة التي بذلت منذ ذلك الحين وحتى الوقت الحاضر.

وأضاف: إن قيم التماسك والتضحية في مسيرة أمتنا تجسدت في النهضة التنموية الشاملة التي شهدتها أرض المملكة على جميع الجبهات ، والقطاع ، والقفزات التي حققتها المملكة العربية السعودية. رؤية المملكة العربية السعودية 2030 ، لتعظيم الاستفادة من قوة المملكة وميزتها التنافسية في جميع القطاعات وعلى جميع المستويات ، حتى أصبحت ما هي عليه اليوم ، والله. الحمد مثال على التقدم والازدهار والازدهار. في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وفي التحول الرقمي للسوق الهندسي السعودي ، أكبر سوق في الشرق الأوسط ، أحرزت المملكة تقدمًا ملحوظًا في مؤشراتها دوليًا ، حيث تحتل المملكة المرتبة الثانية بين دول مجموعة العشرين في دول مجلس التعاون الخليجي. تصنيفات تقرير التنافسية الرقمية الصادر عن المركز الأوروبي للتنافسية الرقمية ، بينما أصبحت الرياض ثالث أذكى مدينة بين عواصم مجموعة العشرين و 30 دولة في العالم ، وفقًا لمؤشر IMD للمدن الذكية. وفقًا لتقرير صادر عن المنتدى الاقتصادي العالمي (WEF) ، فقد حققت المملكة أيضًا المركز الثالث عالميًا في المهارات الرقمية. إحداث ثورة والاستفادة منها في تعزيز الإنتاجية والكفاءة للمساعدة في إنشاء اقتصاد رقمي متقدم ومستدام.

وختم بالقول: “نحن فخورون بالإنجازات التي حققها فريق stc في دفع عجلة تطور الاقتصاد الرقمي في المملكة ، والتي توجت بالنمو المستمر للاقتصاد الرقمي ، وقطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات مدعوم بالحكمة. الريادة ونحن في stc سنظل ملتزمين بأن نكون فرعًا مهمًا للاقتصاد الوطني ومحركًا رئيسيًا للتحول الرقمي وفقًا لأهداف رؤية المملكة العربية السعودية 2030 نحو مستقبل مشرق لقطاع الإعلام والتكنولوجيا.

السابق
السعودية وكوستاريكا توقعان اتفاقيتين لتعزيز التبادلات التجارية والاستثمارية
التالي
الدرعية: محطة طريق لقوافل الحج عبر القرون