اخبار السعودية

نسر غريفون يتخذ محمية الملك سلمان بن عبد العزيز الملكية كملاذ آمن

مدينة الرياض – رصدت محمية الملك سلمان بن عبد العزيز الملكية عددًا كبيرًا من مواقع تعشيش طائر نسر غريفون على أراضيها.

يعد من أهم تسجيلات المراقبة في الشرق الأوسط ، حيث يعتبر نسر Griffon Vulture من الأنواع المهددة بالانقراض وتتناقص أعداده بشكل كبير في شبه الجزيرة العربية (طيور المملكة العربية السعودية).

ومع ذلك ، فإن نسر غريفون ليس مهددًا عالميًا ، وفقًا لتصنيف القائمة الحمراء للاتحاد الدولي للحفاظ على الطبيعة (IUCN).

يتواجد نسر Griffon Vulture في وسط وجنوب المملكة ، وهو ثاني أكبر نسر بعد النسر ذو الوجه Lappet ، ويبلغ طوله من 150-90 سم ، وجناحه 255-220 سم ، ويزن 11000-6000 جرام ، ويعشش في المنحدرات. وشقوق الصخور والكهوف.

يبني الطائر عشًا من الفروع الجافة وأوراق الشجر والعشب ، ويلعب دورًا رئيسيًا في الحفاظ على سلامة النظام البيئي من خلال تغذيته الجماعية لما يصل إلى 15 فردًا يطيرون لمسافات طويلة ، لتجمع إشارة جماعية على جثث الحيوانات النافقة. كالإبل والأغنام والماعز والعويل والغزلان مما يمنع انتشار الأمراض والالتهابات منها.

يتكاثر نسر Griffon Vulture بشكل جماعي وفي المستعمرات ، بعد السنة الرابعة من حياته ، لوضع بيضة واحدة مع مرسومها كل عام. يعتني كل والد بالصيص في فترة حضانة تتراوح من 54 إلى 48 يومًا ، ويبقى الأزواج في منطقة التعشيش لمدة ستة أشهر تقريبًا ، ما بين 110 و 115 يومًا.

تركز جهود محمية الملك سلمان بن عبد العزيز الملكية على تحقيق التوازن البيئي المستدام من خلال حماية التنوع البيولوجي ، وخاصة الأنواع المهددة بالانقراض ، حيث تخلق المحمية بيئة حاضنة لأزواج Griffon Vulture.

كما تضمن استمرار تواجدها وتكاثرها ، من خلال تفعيل برامج حماية الموقع الدائمة: برامج المراقبة والتقييم عبر الأقمار الصناعية. لتتبع ومراقبة حجم وسلوك المجتمع ومناطق التغذية والانتشار والعمل لحمايتها من التهديدات: مثل الصيد والاصطدام والتسمم الثانوي والصعق بالكهرباء. – منتجع صحي

السابق
حدث يوم الشاي جامعة المدينة المنورة؛ التقليد / التراث الثقافي
التالي
مشاريع الوقاية من مخاطر السيول مع برامج منح الطائف