اخبار السعودية

المملكة توقع ميثاق المناخ والبيئة للمنظمات الإنسانية

بهدف تشجيع العمل الجماعي لتعظيم الاستجابة للأزمات المناخية والبيئية ، شارك رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي الدكتور جلال العويس ووفد البرج في الاجتماعات الأولى لمجلس إدارة هيئة الهلال الأحمر السعودي. حصل الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر بعد المملكة ممثلة بالوفد على عضوية مجلس الإدارة في الانتخابات التي سبقت الدورة الثالثة والعشرين للجمعية العامة للاتحاد المنعقدة حاليا في جنيف. .

شهد اجتماع مجلس إدارة الاتحاد الدولي مناقشة ميثاق المناخ والبيئة للمنظمات الإنسانية ، والذي يهدف إلى تحفيز العمل الجماعي لتعظيم الاستجابة للأزمات المناخية والبيئية ، وخاصة للفئات الأكثر تضرراً من الأزمات. عندما وقعت المملكة على الميثاق ، وأبدت دعمها للأهداف الإنسانية .. دينه العظيم.

ويأتي دعم المملكة لهذا الميثاق في إطار توافقه التام مع أهداف رؤية المملكة 2030 ، ومبادرات صاحب السمو الملكي البيئية على وجه الخصوص ، مبادرة “السعودية الخضراء” التي تهدف إلى تحسين الغطاء النباتي ، وتقليل انبعاثات الكربون ، ومكافحة التلوث. وتدهور الأراضي والحفاظ على الحياة البحرية ، بالإضافة إلى مبادرة “الصين” يجمع الشرق “الأخضر” قادة من داخل وخارج المنطقة لمناقشة آثار تغير المناخ وخلق اقتصاد مناخي كبير يعمل.

يشار إلى أن المملكة ممثلة بهيئة الهلال الأحمر السعودي ، حصلت على عضوية مجلس إدارة الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر للمنطقة آسيا والمحيط الهادئ في دورة مدتها 4 سنوات بعد فوز المملكة بأغلبية أصوات مندوبي الدول الأعضاء في الجمعية العمومية للاتحاد للمرة الثانية في تاريخه.

أهم العناصر الإلزامية

  • تعزيز الاستجابة للاحتياجات الإنسانية المتزايدة.
  • مساعدة الناس على تجاوز آثار أزمة المناخ.
  • تعظيم الاستدامة البيئية.
  • تسريع الحد من انبعاثات الغازات الساخنة.
  • التعاون داخل وخارج القطاع الإنساني للنهوض بالعمل المناخي والبيئي.
  • بناء القدرات لفهم المخاطر المناخية والبيئية ووضع حلول لها.

السابق
انتخاب هيئة الهلال الأحمر السعودي لعضوية مجلس إدارة الاتحاد الدولي
التالي
229 مليون ريال لتحسين نوعية الحياة بجبهة أبحر